أخبار عربية

فرنسا تعيد 47 شخصاً من عائلات داعش بسوريا

أعادت فرنسا اليوم الثلاثاء 15 امرأة و32 طفلاً كانوا معتقلين في مخيمات يحتجز فيها متطرفون في شمال شرق سوريا، على ما أعلنت وزارة الخارجية.

وأفادت الوزارة في بيان، “سلم القاصرون إلى الأجهزة المكلفة مساعدة الأطفال وستقدم لهم متابعة طبية اجتماعية”، مضيفة أن “البالغات سلّمن إلى السلطات القضائية المختصة”.

وهذه ثالث عملية من هذا النوع بعدما أعادت فرنسا 16 امرأة و35 طفلاً في 5 يوليو (تموز) 2022، وقبل ذلك 15 امرأة و50 طفلاً في أكتوبر (تشرين الأول).

وكانت النساء والأطفال الذين أعيدوا الثلاثاء، وهم من عائلات إرهابيي داعش، في مخيم روج الخاضع للإدارة الكردية والواقع على مسافة 15 كيلومتراً من الحدود العراقية التركية.

وأضافت الخارجية، “تشكر فرنسا السلطات المحلية في شمال شرق سوريا (الكردية) لتعاونها الذي جعل هذه العملية ممكنة”.

تأتي هذه العملية بعد أيام من إدانة لجنة مناهضة التعذيب التابعة للأمم المتحدة امتناع فرنسا عن إعادة مواطنيها المحتجزين في مخيمات في شمال شرق سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى