رياضة

التعادل السلبي يحسم لقاء المكسيك وبولندا

حسم التعادل السلبي لقاء المكسيك وبولندا، اليوم الثلاثاء، ضمن منافسات المجموعة الثالثة، في كأس العالم 2022 لكرة القدم.

تعرض ليفاندوفسكي لعرقلة داخل المنطقة من هيكتور مورينو بعد 11 دقيقة من بداية الشوط الثاني، وقرر تنفيذ الركلة بنفسه بعد مراجعة طويلة من حكم الفيديو المساعد.

وأهدر المهاجم البولندي ركلة الجزاء بعد نجاح حارس المكسيك المخضرم جييرمو أوتشوا من التصدي لتسديدة مهاجم برشلونة.

ويعني عدم هز ليفاندوفسكي للشباك أنه لم يسجل حتى الآن أي هدف في بطولات كأس العالم.

وتشهد الجولة الثانية من المجموعة الثالثة مواجهة بين بولندا والسعودية، فيما يلعب المنتخب المكسيكي مع نظيره الأرجنتيني.

وخيم التعادل السلبي على مجريات لقاء تونس والدنمارك، اليوم الثلاثاء، ضمن منافسات المجموعة الرابعة في كأس العالم لكرة القدم.

عجز كلا المنتخبين عن هز الشباك على مدار شوطي المباراة، حيث تبارى لاعبو الفريقين في إهدار جميع الفرص التي سنحت لهم طوال التسعين دقيقة، ليكتفي كل فريق بالحصول على نقطة التعادل، بالمجموعة التي تضم أيضا منتخبي فرنسا وأستراليا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى