أخبار عاجلة
الرئيسية / -كل الأخبار / إيران تعلن تقليص التزامها بالاتفاق النووي

إيران تعلن تقليص التزامها بالاتفاق النووي

أعلنت إيران، الأحد، تقليص التزاماتها في الاتفاق النووي، وذلك خلال مؤتمر صحافي بشأن الاتفاق النووي، تم الإعلان خلاله عن أن طهران تعلن رفع نسبة تخصيب اليورانيوم المخصب، وأنها ستبدأ بتخصيب اليورانيوم بأكثر من 3.67% “خلال ساعات”. كما هددت بالتخلي عن التزامات أخرى في المجال النووي (خلال 60 يوماً) في حال لم يتم إيجاد “حل” مع شركائها ضمن الاتفاق النووي الإيراني لتلبية مطالبها.

وقالت إيران إنها أعطت الوقت الكافي للحل الدبلوماسي، وإن الأوروبيين فشلوا في التزاماتهم في الاتفاق النووي، لذا تعلن طهران رفع نسبة تخصيب اليورانيوم عن المتفق عليه في الاتفاق النووي، وأن عملية تخصيب اليورانيوم لن تقف عند نسبة محددة. وقال مسؤولون إيرانيون إن طهران ستواصل تقليص التزاماتها كل 60 يوماً ما لم تتحرك الدول الموقعة الأخرى على الاتفاق لحمايته من العقوبات الأميركية، لكنهم تركوا الباب مفتوحاً أمام الدبلوماسية، وأنها ستجتمع مع الدول الموقعة على الاتفاق النووي في الأيام المقبلة.

وقال المسؤولون الإيرانيون، خلال المؤتمر الصحافي، إن تقليص التزاماتنا في الاتفاق النووي ليس انتهاكاً له، مشيرين إلى أنه “إذا ألغت واشنطن العقوبات يمكننا عندها الدخول في مفاوضات”.

وصرح بهروز كمالوندي، المتحدث باسم الوكالة الإيرانية للطاقة الذرية للصحافيين، بأن إيران ستستأنف “خلال ساعات” تخصيب اليورانيوم بمستوى أعلى من 3.67% دون كشف نسبة التخصيب الجديدة.

وقال نائب وزير الخارجية الإيراني وكبير المفاوضين النوويين الإيراني، عباس عراقجي، إن باب الدبلوماسية ما زال مفتوحاً لإنقاذ الاتفاق النووي لكن بمبادرات جديدة، وأضاف: “سنخصب اليورانيوم لمستوى كافٍ لتشغيل مفاعل بوشهر”، مضيفاً أن مفاعل “آراك” سيعاود نشاطه السابق.

وقال إن طهران لا تريد زيادة عدد أجهزة الطرد المركزي حالياً، لكن قد يكون ذلك الخطوة التالية في تقليص التزاماتها النووية، مشيراً إلى أن إيران مستعدة تماماً لتخصيب اليورانيوم لأي مستوى وبأي كمية.

عن صحيفة حصري

شاهد أيضاً

سمو ولي العهد يستعرض مع رئيس وزراء اليابان مستجدات الأوضاع الإقليمية والدولية والجهود المبذولة تجاهها

أجرى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *