أخبار عاجلة
الرئيسية / -كل الأخبار / العقيد المالكي : عمليات التحالف مستمرة في تحييد القدرات الباليستية للميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران

العقيد المالكي : عمليات التحالف مستمرة في تحييد القدرات الباليستية للميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران

أكد المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف “تحالف دعم الشرعية في اليمن” العقيد الركن تركي المالكي على أن قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي اعترضت صباح الجمعة الماضية وبنجاح طائرة بدون طيار تتبع للمليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران في انتهاك صارخ كانت باتجاه مدينة (أبها)، نتج عن سقوط الشظايا إصابة (5) مدنيين من بينهم (4) مواطنين سعوديين (3 رجال وامرأه) وإصابة مقيم من الجنسية الهندية وكذلك تضرر عدد (6) مركبات وأضرار متوسطة بمساكن المدنيين، مشيرًا إلى أنها اعترضت أيضًا وبنجاح طائرة بدون طيار تتبع للمليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران كانت باتجاه مدينة (خميس مشيط)، ولم ينتج عن اعتراضها أي أضرار ولله الحمد.

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الدوري لقيادة القوات المشتركة للتحالف مساء اليوم بنادي ضباط القوات المسلحة في مدينة الرياض.

وتحدث العقيد المالكي خلال المؤتمر عن أهم الأحداث السياسية والعسكرية والجهود الإغاثية والإنسانية المتعلقة بالأزمة اليمنية خلال الفترة منة 05 ـ 18 مارس 2019م)، تناول فيها أهم أحداث الفترة وموقف عمليات إعادة الأمل لدعم الشرعية في الداخل اليمني، والاختراقات والتهديدات الحوثية للأمن الإقليمي والدولي، واستهداف القدرات الحوثية بالداخل اليمني وإسناد الجيش الوطني اليمني.

وأشار المالكي إلى أن ضمن عمليات التحالف المستمرة في الاستخبارات والمراقبة والاستطلاع وتحييد القدرات الباليستية للميليشيا الحوثية تمكنت قيادة القوات المشتركة للتحالف من تحديد منصة إطلاق صواريخ بالستية في مديرية سحار محافظة صعدة، والقضاء عليها، مشيرًا إلى أن قيادة القوات المشتركة تستمر بإذن الله في جهود الاستخبارات والمراقبة والاستطلاع وتحييد وتدمير هذه القدرات والتي لن نسمح أن تكون بأيدي ميليشيات تنظيمات إرهابية.

وأضاف أن قيادة القوات المشتركة للتحالف استطاعت أن توقف استهداف الميليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران لممثلي الحكومة الشرعية بلجنة تنسيق إعادة الانتشار بطائرة بدون طيار إيرانية الصنع.

وتحدث المالكي عن جهود التحالف لدعم قبائل حجور من خلال عمليات الإسقاط الجوي في محافظة حجة مديرية كُشر، وتناول عبر شرح مرئي الجهود المبذولة في ذلك لحماية المدنيين ودعم القبائل.

وحول المنافذ الإغاثية لليمن الجوية والبحرية والبرية أكد المالكي على أن الإحصائية التفصيلية من الفترة 26 مارس 2015م إلى 18 مارس 2019م جاءت على النحو التالي:

•التصاريح الجوية: 14.684 تصريحًا
•التصاريح البرية: 1.310 تصاريح
•التصاريح البحرية: 5.537 تصريحًا
•أوامر تأمين تحركات المنظمات الإغاثية: 21.153 أمر تأمين
وبلغ المجموع الكلي لها: 42.648

وأشار المالكي إلى أن مجموع عدد تصاريح وأوامر تأمين تحركات المنظمات الإغاثية بالداخل اليمني بلغ خلال الفترة من 4 مارس 2019 حتى 10 مارس 2019 م ( 225 أمر تأمين )، كما بلغ مجموع عدد تصاريح وأوامر تأمين تحركات المنظمات الإغاثية بالداخل اليمني ( 281) خلال الفترة من 11 مارس 2019 م حتى 17 مارس 2019م.

وبشأن التصاريح البحرية الصادرة لميناء الحديدة من قيادة القوات المشتركة للتحالف من 5 مارس 2019 م حتى 18 مارس 2019م فقد شملت GAS والأدوية والغذاء والقمح وحبوب الذرة عبر 12 سفينة مسجلة وفقًا للعرض المرئي، مبينًا أن التصاريح البرية الصادرة من قيادة القوات المشتركة للتحالف خلال الفترة من 5 مارس 2019م حتى 18 مارس 2019م بلغت 15 تصاريح شملت منفذ شحن صفريت والخضراء والطوال والوديعة ، في حين أن التصاريح البحرية الصادرة من قيادة القوات المشتركة للتحالف خلال الفترة من 5 مارس 2019 م حتى 18 مارس 2019 م بلغت 83 تصريحًا شمل 12 ميناء بحريًا وهي نشطون، والمكلا، والشحر، والضبة، وحديبو، وجازان، وميدي، ورأس عيسى، والصليف، والحديدة، والمخا، وعدن.

وأما بشأن التصاريح الجوية الصادرة من قيادة القوات المشتركة للتحالف خلال الفترة من 5 مارس 2019 م حتى 18 مارس 2019 م فقد بلغ عدد الركاب 12.153 راكبًا وعدد الرحلات 232 رحلة جوية.

وأفاد العقيد المالكي أن التصاريح البحرية الصادرة من قيادة القوات المشتركة للتحالف من 5 مارس 2019 حتى 18 مارس 2019 تتضمن مواد غذائية بكمية 210.095.4 طن أما المواد الطبية فبلغت 338.1 طن، والمشتقات النفطية بلغت 92.638.4 طن ، والمواشي 23.712 طن والركاب 253 راكبًا وأخرى 363.772.71 طنًا.

وتناول المالكي موقف لعمليات إعادة الأمل بالداخل اليمني من خلال رصد أسلحة وذخائر للمليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران، والتي تمت مصادرتها من قبل الجيش الوطني اليمني.

وأكد المالكي على الانتهاكات الحوثية من خلال توضيح مناطق إطلاق الصواريخ البالستية من الداخل اليمني باتجاه المملكة والتي بلغ عددها 221 صاورخًا بالستيًا من 2015 حتى الآن، أما عن عدد الصواريخ خلال الفترة من 5 مارس 2019م حتى 18 مارس 2019م فبلغ صاروخين.

وتحدث المالكي عن تحديد قيادة القوات المشتركة لأبرز المناطق التي يتم من خلالها إطلاق الصواريخ البالستية والتي شملت صعدة وعمران وصنعاء وأمانة العاصمة وحجة والحديدة وذمار والجوف وإب بنسب وإحصائية دقيقة .

كما أشار إلى الانتهاكات الحوثية للقانون الدولي الإنساني من خلال زراعة الألغام والعبوات الناسفة وتهديد حياة المدنيين، حيث بلغ عدد إجمالي الألغام البحرية منذ بداية العمليات 120 لغمًا.

وعرض المالكي عددًا من المقاطع المرئية المسجلة من قبل قيادة القوات المشتركة للتحالف في اليمن، تتضمن جهود قوات التحالف في استهداف عربات لنقل الأسلحة من قبل الميليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران، والتي تسعى من خلالها إلى استهداف المدنيين، كما شملت استهداف ومهاجمة مضاد للطيران عيار 23 تابعة للمليشيا وعناصر حوثية تسعى لنقل الأسلحة في محافظة حجة ومديرية كشر، وشمل الاستهداف رشاش من نوع ( دوشكا) تابع للمليشيا. ومجاميع إرهابية حوثية ومدرعات وعربات ونقاط إمداد بالأسلحة وغيرها من الجهود التي تبذلها قيادة القوات المشتركة لحماية أبناء اليمن.

كما أشار المالكي إلى أن الإحصائية النهائية والإجمالية لعدد المقذوفات التي أطلقتها المليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران حتى 18 مارس 2019م ببلغت 70.802 مقذوفًا أما بشأن خسائر المليشيا الحوثية أسلحة ومعدات فقد بلغت ( 347 سلاحًا ومعدة ) وعدد القتلى من العناصر الإرهابية الحوثية بلغ 1148 عنصرًا.

وأضاف أن قيادة القوات المشتركة للتحالف استطاعت أن توقف استهداف الميليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران لممثلي الحكومة الشرعية، بلجنة تنسيق إعادة الانتشار بطائرة بدون طيار إيرانية.

عن صحيفة حصري

شاهد أيضاً

القبض على 3 مقيمين متهمين بارتكاب 5 جرائم سلب واحتجاز وابتزاز في جدة

أعلنت شرطة مكة عن القبض على تشكيل عصابي مكون من 3 مقيمين متهمين بارتكاب 5 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *