أخبار عاجلة
الرئيسية / -كل الأخبار / الرئاسة الفلسطينية تحذر من التصعيد في القدس

الرئاسة الفلسطينية تحذر من التصعيد في القدس

دعت الرئاسة الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، المجتمع الدولي للتدخل العاجل لمنع التصعيد في المسجد الأقصى، بعد إغلاق سلطات الاحتلال الإسرائيلي بواباته، مشددةً على أنها تجري اتصالات مع كل الأطراف ذات الصلة لوقف تصعيد الاحتلال.

وقالت الرئاسة في بيان: “نحذر من التداعيات الخطيرة التي يتسبب بها هذا التصعيد العدواني ضد المواطنين الفلسطينيين والمصلين داخل المسجد الأقصى المبارك، والاعتداء من قبل جنود الاحتلال على النساء داخل قبة الصخرة المشرفة”.

وأضافت “ندعو المجتمع الدولي إلى التدخل العاجل لمنع التصعيد في المسجد الاقصى المبارك نتيجة إمعان قوات الاحتلال والمستوطنين في انتهاك حرمة المسجد واستفزاز مشاعر المسلمين، وذلك من خلال الاقتحامات وانتهاك حرمة الشعائر الدينية، التي كان آخرها قيام أحد جنود الاحتلال بدخول المسجد بحذائه حاملاً معه زجاجة من الخمر، في اعتداء صارخ على قدسية المسجد وحرمته”.

ومن جانبها، قالت حركة فتح إن “حكومة الاحتلال الإسرائيلية وضعت خطة لاغلاق المسجد الأقصى وتقسيمه على غرار الحرم الإبراهيمي في الخليل، وذلك من خلال افتعال أزمات متتالية واستفزازات متصاعدة لخلق مشكلة داخل باحات الأقصى المبارك يتم أخذها كحجة لتنفيذ المخطط”.

وأضاف المتحدث باسم الحركة، أن “الأقصى خط أحمر وأن القدس بكل ما فيها فلسطينية خالصة، وأن العبث بالمقدسات وخاصة الأقصى المبارك دعوة مباشرة للعنف، وإننا في فتح لن نسمح بتمرير المخطط الاسرائيلي مهما كلف ذلك من ثمن”.

واقتحمت الشرطة الإسرائيلية، مُصلى قبة الصخرة، واعتدت على حراس ومصلين في المسجد، واعتقلت عدداً من الفلسطينيين من داخل المسجد الأقصى، فيما دعا شبان فلسطينيون للرباط في محيط المسجد الأقصى.

عن صحيفة حصري

شاهد أيضاً

اللواء البسامي يهيب بالجميع التعاون واستخدام الطرق البديلة أثناء انعقاد القمة الخليجية والعربية والإسلامية في مكة المكرمة

أشاد مساعد قائد قوات أمن العمرة لشؤون المرور اللواء محمد بن عبدالله البسامي بالدعوة التي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *